رياضة

تغريم رئيس روما بعد إلقاء نفسه في نافورة احتفالاً بالفوز على برشلونة

العاصمة نيوز – متابعات:

أصبح الرئيس الأمريكى لنادى روما الإيطالى جيمس بالوتا مطالبا بدفع غرامة مالية بعدما رمى بنفسه فى حوض نافورة تاريخية، احتفالا بتأهل فريق العاصمة إلى الدور نصف النهائى لدورى أبطال أوروبا، بفوزه الثلاثاء على ضيفه برشلونة الإسبانى 3-صفر.

وأظهرت الصور التى نشرت على مواقع التواصل الاجتماعى بالوتا وهو يرمى بنفسه بطريقة خلفية فى حوض نافورة “الأسود” الواقعة فى ساحة بياتزا دل بوبولو، احتفالا بالإنجاز الذى حققه روما بتعويضه خسارة الذهاب 1-4 وتأهله الى نصف النهائى للمرة الأولى منذ 1984.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق