غير مصنف

أمر سام⁩ بتشكيل مجلس إدارة الهيئة العامة للثقافة برئاسة «العواد»

العاصمة نيوز – الرياض:

صدر أمر سامٍ كريم بتشكيل مجلس إدارة الهَيْئَة العَامَّة للثقافة برئاسة مَعَالِي وزير الثقافة والإعلام الدكتور عواد بن صالح العواد وعضوية كل من:

سمو الأمير/ بدر بن عبدالله بن محمد بن فرحان آل سعود، ومَعَالِي الدكتور/ عادل بن زيد الطريفي، ومَعَالِي الأستاذ/ ياسر بن عثمان الرميان، ومَعَالِي الأستاذ/ تركي بن عبدالمحسن آل الشيخ، والأستاذ/ وليد بن إبراهيم البراهيم، والأستاذ / عادل بن عبدالمحسن المنديل، والدكتور/ أحمد بن ماطر عسيري، والأُسْتَاذة/ منى بنت عابد خزندار، والدكتورة/ مائسة بنت محمد أحمد صبيحي، والدكتور/ عبدالرب سعدالله سعيد إدريس، والأستاذة/ هيفاء بنت عبدالرحمن المنصور، والدكتور/ عصام بن أمان الله بخاري، والأستاذ/ محمد بن عبدالله السيف.

وبهذه المناسبة رفع مَعَالِي وزير الثقافة والإعلام رئيس مجلس إدارة الهَيْئَة العَامَّة للثقافة شكره وتقديره لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، ولصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع – حَفِظَهُمَا اللهُ – على الدعم المستمر للثقافة، وعلى التكرم بالموافقة على تعيين أعْضَاء مجلس إدارة الهَيْئَة العَامَّة للثقافة من نخبة من المسؤولين والمختصين فِي المجال الثقافي والفني والإعلامي.

وأَضَافَ مَعَالِي الدكتور العواد أن مجلس إدارة الهَيْئَة العَامَّة للثقافة سينهض – بمَشِيئَة الله – بمهامه المنوطة به لتطوير قطاع الثقافة والفنون فِي المملكة إِلَى مستوى منافس لإبراز الجوانب الثقافية التي تزخر بها بلادنا والاستفادة من المعطيات الثقافية العالمية، وتعزيز جوانب التبادل الثقافي مع الشعوب، وتعريف العالم بالجوانب الإِبْدَاعية والفنية التي تزخر بها المملكة، والإسهام فِي نشر رسالة السلام والحب من خلال المنتج الأدَبِي والفكري والثقافي، وتهَيْئَة الوسائل اللازمة لاسْتِثْمَار المواهب والطاقات وتطوير القدرات الإِبْدَاعية لدى مختلف فئات المجتمع، بما يحقق رؤية المملكة 2030.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق