اقتصاد

تقرير دولي: اقتصاد المملكة يعيش حالة من الانتعاش .. نمو إيجابي بعد استقرار

العاصمة نيوز – الرياض :

يعتزم برنامج كفالة تصميم برنامج خاص لتمويل المنشآت الناشئة بمبالغ تصل إلى ثلاثة ملايين ريال، من اليوم الأول الذي تنطلق فيه المنشأة، في حين تختلف نسبة التغطية على حسب المشروع.
وقال همام هاشم؛ مدير عام برنامج كفالة، خلال ورشة عمل “منتجات دعم وتمويل المنشآت الصغيرة والمتوسطة في القطاع المصرفي” في غرفة الرياض أمس، إن البرنامج يتجه أيضا إلى إطلاق منتجات تمويلية جديدة أيضا بينها برنامج خاص لهيئة السياحة بكفالات تصل إلى 15 مليون ريال ورفع نسبة الضمان من 80 إلى 90 في المائة مع تخفيض هامش الربح على الضمان تشجيعا للبرنامج.
وأشار هاشم إلى عدد من التحديات التي تواجه قطاع المنشآت الصغيرة والمتوسطة، وفي مقدمتها توفير الدعم المالي واللوجستي، بما يمكنها من أداء دورها في التنمية الاقتصادية ورفع حجم مساهمتها في إجمالي الناتج المحلي.
وفيما يتعلق بتمويلات البرنامج، أوضح أن قطاع البناء والتشييد تصدر بنسبة 44 في المائة من قيمة الكفالات الصادرة، يليه القطاع التجاري بنسبة 25 في المائة، ثم الصناعي بنسبة 11 في المائة، وأخيرا خدمات المال والأعمال بنسبة 8 في المائة.
وبين، أن أبرز المناطق التي استفادت من البرنامج منطقة الرياض بنسبة 44 في المائة، تليها المنطقة الشرقية التي حصلت على 23 في المائة ومنطقة مكة المكرمة بنسبة 18 في المائة، في حين حصلت باقي مناطق المملكة على ما يقارب 10 في المائة.
واستعرضت الورشة جهود الجهات الممولة لابتكار حلول تمويلية وسعيها لتقديم منتجات مصرفية مميزة وتذليل المعوقات لدعم منشآت القطاع، حيث تم التأكيد على أن القطاع يمثل سوقا جاذبة للمصارف لمميزاتها الكثيرة من حيث النمو وتوزيع المخاطر، ما يؤكد استمرار جهود الجهات الممولة في الوفاء بالتزاماتها لتحقيق رؤية المملكة في تمكين قطاع المنشآت الصغيرة والمتوسطة من أداء دورها في المرحلة المقبلة.
وأكدت أهمية علاقة التعاون الوثيق بين المصارف وبرنامج كفالة الذي ساعد في إيجاد باقة واسعة من الحلول التمويلية التي صممت لتتناسب مع احتياجات وإمكانات هذه المنشآت، والعمل على توفير البيئة المناسبة لعمل هذه المنشآت كونها تشكل ما يزيد على 90 في المائة من إجمالي عدد الشركات والمنشآت العاملة في المملكة، وذلك عبر التوسع في إنتاج برامج تمويلية جديدة لرفع نسبة التغطية والتركيز على الأنشطة ذات القيمة المضافة التي تسهم في رفع مستوى التوظيف وتنويع مصادر الدخل تمشيا مع أهداف “الرؤية”.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق