رياضة

دوري أبطال أوروبا.. ليفربول يتحدى مانشستر سيتي الليلة

العاصمة نيوز – متابعات:

تتجه جميع الأنظار الليلة على أهم مباريات الدور ربع النهائي لدوري أبطال أوروبا، والتي تجمع بين الثنائي الإنجليزي ليفربول ومانشستر سيتي، على ملعب “آنفيلد” معقل الريدز مساء الأربعاء.

المباراة لها طابع خاص كونها أول مواجهة إنجليزية خالصة بين فريقين من إنجلترا في الأدوار الأقصائية لدوري أبطال أوروبا بعد سبعة أعوام.

لكن المواجهة المرتقبة ستكون استثنائية أيضًا للنجم الدولي المصري محمد صلاح، الذي سيشارك لأول مرة في مسيرته في دور الثمانية لـ”تشامبيونز ليج”.

تعرض صلاح للإقصاء من دور الـ16 الموسم قبل الماضي (2015-16) مع روما الإيطالي، إذ اصطدم بريال مدريد الإسباني الذي أطاح بالذئاب بالفوز نتيجة (4-0) في مجموع المباراتين.

وبخلاف فريق العاصمة الإيطالية، شارك النجم المصري لأول مرة في دوري الأبطال مع بازل السويسري موسم (2013-14)، ومع تشيلسي الإنجليزي موسم (2014-15)، وخاض في النسختين دور المجموعات.

الغزارة التهديفية شعار الفريقين في الموسم الحالي، حيث تخطى كل منهما حاجز الـ100 هدف في جميع المسابقات.

يمتلك مانشستر سيتي أقوى خط هجوم في الدوري الإنجليزي بعدما أحرز 88 هدفًا، فيما سجل ليفربول 28 هدفًا في دوري أبطال أوروبا، كأقوى خط هجوم في البطولة.

ويتطلق الفريقان إلى تحقيق الفوز بنتيجة كبيرة، تساعدهما على تأكيد التأهل إلى المربع الذهبي للمسابقة خلال مباراة الإياب، المقرر إقامتها على ملعب الاتحاد معقل السيتي، يوم الثلاثاء المقبل 10 إبريل.

ستكون المواجهة استمرارا لصراع شرس بين الفريقين، بعدما اصطدما مرتين في الدوري الإنجليزي، الأولى كانت من نصيب السيتي بعدما اكتسح ليفربول بخماسية نظيفة بملعب الاتحاد في سبتمبر الماضي.

تلك النتيجة (5-0) قد تكون خادعة، بعدما جاءت أربعة أهداف عقب طرد المهاجم السنغالي لليفربول ساديو ماني في الشوط الأول.

وفي يناير الماضي بالجولة الـ23 للبريميرليج، ثأر ليفربول من السيتي وفاز عليه بنتيجة مثيرة، بأربعة أهداف مقابل ثلاثة على ملعب “آنفيلد”، لتكون الهزيمة الوحيدة لمانشستر سيتي في الدوري هذا الموسم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق