ثقافة

أرض مقدسة في القرآن.. ريحان: الطبيعة جعلت سيناء حلقة الوصل بين آسيا وأفريقيا

العاصمة نيوز – متابعات :

قال خبير الآثار الدكتور عبد الرحيم ريحان مدير عام البحوث والدراسات الأثرية والنشر العلمى بمناطق آثار جنوب سيناء إن تاريخ سيناء ممتلئ بالمحطات المهمة، منذ ما قبل التاريخ وحتى 19 مارس 1989 رفع العلم المصرى على طابا.

وأوضح ريحان لـ صدي البلد أن سيناء تعتبر جسرًا بريًا إلى آسيا، هيئته الطبيعة بكثبانها الرملية وبما تختزن من مياه الأمطار لأن يكون المدخل الشرقى لمصر ومفتاحها الأم، وهى حلقة الوصل بين آسيا وأفريقيا.

وأضاف أن تسميتها جاءت من كونها شبه جزيرة سيناء أو طور سيناء كما وردت فى القرآن الكريم} وشجرة تخرج من طور سيناء تنبت بالدهن وصبغ للآكلين{ المؤمنون 20،كما وردت طور سينين} والتين والزيتون وطور سينين{ التين 1، 2 .وسينين بمعنى شجر ومفردها سينية أى شجرة.

وأوضح أن الطور أشهر جبالها وأقدس مكان بها والذى ورد فى عدة سور عند الحديث عن نبى الله موسى عليه السلام وبنى إسرائيل )سورة البقرة آية 63- سورة النساء آية 154 – سورة مريم آية 52 -سورة طه آيات 9 14 ، 80 – سورة القصص آية 46 – سورة الطور آيات 2،1) وسيناء معناها اللغوى حجر أو بلاد الأحجار (5) وسميت سيناء لكثرة جبالها.

وأشار ريحان إلى جغرافية سيناء، موضحًا أنها تقع فى قارة آسيا،ولكنها كانت دائمًا وفى جميع العصور جزءًا متممًا لوادى النيل وقنطرة تربط أفريقيا بآسيا،إذ كانت أحد الطريقين الرئيسيين اللذين كانت تأتى منهما الهجرات إلى وادى النيل .

الطريق الأول هو الطريق الحربى الكبير فى شمال سيناء الذى استخدمه المصريون القدماء عند غزوهم لآسيا وكذلك غزاة مصر على مر العصور، وكان يعرف فى النصوص المصرية القديمة باسم طريق حورس، ويبدأ من قلعة ثارو(بقاياها بالقنطرة ) ويتجه شمالًا قرب تل الحير،والطريق الثانى فى الجنوب هو طريق مضيق باب المندب وشرق أفريقيا.

وتابع: سيناء على شكل مثلث قاعدته فى الشمال وضلعيه خليج العقبة شرقًا وينتهى بمدينة العقبة وإيلات، وخليج السويس غربًا وينتهى بمدينة السويس وقاعدة المثلث تبلغ 200كم من بورفؤاد غربًا حتى رفح شرقًا على امتداد البحر المتوسط، ورأسه جنوبًا عند رأس محمد التى تبعد عن ساحل البحر المتوسط 390 كم ،والضلع الغربى للمثلث 510كم ويشمل خليج السويس والقناة.

وأضاف: “الضلع الشرقى للمثلث 455كم ويشمل خليج العقبة و الخط الوهمى للحدود السياسية الشرقية لمصر، وتبلغ مساحة سيناء 61000 كم2 أى 6% من مساحة مصر التى تبلغ مليون كم2 وتتميز سيناء بالجبال الشاهقة الارتفاع أهمها جبل كاترين 2639 م وجبل موسى 2242م فوق مستوى سطح البحر.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق