أخبار

جنيه مصري و10 ريالات سعودية بـ 36 ألف دولار في أميركا

العاصمة نيوز – متابعات :

عملة سعودية ورقية، فئة 10 ريالات، أصدرتها “مؤسسة النقد السعودي” في 1953 بعد عام من تأسيسها، وكانت لمناسبة موسم الحج، اقتناها أحدهم بمبلغ 9 آلاف و600 دولار، عبر مزاد شهير للعملات النادرة جرى في يونيو الماضي بمدينة Kansas City كبرى مدن ولاية “ميزوري” الأميركية، إلا أن خبره لم يظهر إلا حين نشره الأربعاء الماضي موقع Numismatics News المتخصص في الولايات المتحدة بأخبار العملات وتوابعها.

الدار التي نظمت المزاد، وهي Lyn Knight Auction الأميركية، متخصصة أيضا بعرض عملات متنوعة ونادرة، وفي موقعها الذي زارته “العربية.نت” واستمدت منه صورة العشرة ريالات، وصفت الورقة التي نرى في وجهها الخلفي شرحا عنها بخمس لغات، بأنها “وصل” وبأنها أول إصدار خاص بالحج في السعودية، لكنها لم تذكر مصدر هذه المعلومات.

وجنيه مصري من القرن التاسع عشر

نشرت أيضا أن طبع العشرة ريالات تم عبر TDLR في إشارة ربما إلى مؤسسة بريطانية، ناشطة منذ تأسيسها في 1821 بطباعة العملات لمن يرغب من الدول والحكومات، هي De La Rue الشهيرة، والتي يختصرون اسمها بالأحرف الأربعة. أما عن الورقة، فكانت ضمن مجموعة يمتلكها مقتن لأعمال فنية وما ندر، وفقا للوارد من أخبار مجموعاته في الإنترنت، وهو William H. Pheatt من ولاية أريزونا.

منافسون آخرون في المزاد، اشتروا أيضا عددا كبيرا من العملات الورقية المصرية، لكن أهمها واحدة تم إصدارها في 5 يناير 1899 من فئة جنيه واحد، ورست مطرقة الدلال على أحدهم دفع 26 ألفا و400 دولار ليقتنيها، ونرى من صورة وجهها الرئيسي فقط، وتنشرها “العربية.نت” أعلاه، أنها ممهورة برسم لجملين، وأن “البنك الأهلي المصري” هو من أصدرها، أي البنك المركزي. إلا أن موقع الدار لم يشرح شيئا عن هذا الجنيه، على أهميته.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق