منوعات

مصر تعلق الدراسة وتخصص 100 مليار لمواجهة كورونا

العاصمة نيوز _متابعات :

أصدر الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي، السبت، قراراً بتعليق الدراسة في الجامعات والمدارس المصرية لمدة أسبوعين، وذلك في إطار الخطة الشاملة للتعامل مع تداعيات فيروس كورونا المستجد.

وأكد بسام راضي متحدث الرئاسة المصرية، أن السيسي وجه بتخصيص ١٠٠ مليار جنيه مصري لتمويل الخطة الشاملة للدولة، وما تتضمنه من إجراءات احترازية لمواجهة فيروس كورونا بمصر.

وتابع متحدث الرئاسة المصرية أن التوجيهات بتعطيل الدراسة اعتباراً من غد الأحد الموافق ١٥ مارس/آذار الجاري.

وأضاف راضي أن توجيهات السيسي جاءت خلال الاجتماع مع رئيس الوزراء المصري الدكتور مصطفى مدبولي.

وخلال اليومين الماضيين، أعلنت الحكومة المصرية قراراً بتعطيل الدراسة في المدارس والجامعات المصرية، نظراً لسوء الأحوال الجوية من تساقط أمطار وعواصف رعدية تعرضت لها محافظات مصر بداية من الخميس الماضي.

كما منحت القطاعين العام والخاص إجازة رسمية، بسبب الطقس السيئ، الذي تسبب في مصرع 20 شخصاً من بينهم طفل وإصابة العشرات.

ومنذ إعلان مصر تزايد أعداد المصابين بفيروس كورونا الجديد بعد اكتشاف إصابات على متن باخرة نيلية قادمة من أسوان إلى الأقصر، انتشر الحديث عن تأجيل الدراسة على صفحات المصريين بمواقع التواصل الاجتماعي بين مؤيد ومعارض.

وفي الوقت نفسه، أكد المسؤولون في وزارة التربية والتعليم المصرية اتخاذ إجراءات وقائية واحترازية تتعلق بتعقيم المدارس لمواجهة فيروس (كوفيد– 19) المستجد.

وسجلت مصر 93 حالة إصابة بفيروس كورونا الجديد حتى مساء الجمعة؛ من بينها 21 حالة تم تعافيها وخرجت من مستشفى العزل الصحي، وحالتا وفاة فقط؛ الأولى لشخص ألماني الجنسية، والأخرى لسيدة مصرية تبلغ من العمر 60 عاماً.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق