فنون

شاهد سيلينا غوميز وجاستن بيبر يحتفلان بعيد الحب

العاصمة نيوز – متابعات :

قبل أيام قليلة من حلول عيد الحب، شوهد النجمان الحبيبان ​سيلينا غوميز​ وجاستن بيبر يمضيان معاً يوماً من أكثر أيام السنة رومانسية، حيث رصدا إلى جانب مسبح وهما يستمتعان بالاسترخاء وذلك في أوتيل مونتاج في شاطئ لاغونا بكاليفورنيا.

وقد حصل موقع TMZ على مقطع فيديو يظهر الحبيبين الشهيرين في المنتجع الفخم وقد تركهما ضيوفهما وحدهما ثم شوهدا لاحقاً وهما يتجولان في المكان.

من جهة ثانية، تسعى دائماً النجمة العالمية سيلينا غوميز المولودة الوحيدة لأب من أصل مكسيكي وأم من أصل إيطالي، لتعزيز لغتها الأم حيث أن المكسيكيين يتحدثون الإسبانية ولكونها فخورة بجذورها فإنها تحرص على تعزيز ثقافتها اللاتينية قدر الإمكان.

وقد أفصحت سيلينا في مقابلة مع مجلة “هابر بازار” عن رغبتها في تعلم اللغة الإسبانية وقالت :”أنظر إلى نفسي في المرآة يوميًا وأقول “أتمنى لو كنت أعرف المزيد من اللغة الإسبانية”، مشيرة إلى أنها لا ترغب أن يحكم الأفراد عليها بناءً على شكلها وإطلالاتها وهي تحاول معظم الوقت فصل حياتها المهنية عن ثقافتها.

وأضافت: “عندما كنت أصغر سنا، كانت مثالي الأعلى هي “هيلاري داف”! أتذكر رغبتي الشديدة الحصول على عيون زرقاء؛ لذلك أعتقد أنني أدركت بعد ذلك أن الوضع ذو أهمية للناس. وأن الأمر مهم. ”

وتأتي رغبتها الشديدة في تعلم الإسبانية بعد مقابلتها أم لاتينية عزباء في موقع تصوير برنامج “ديزني” التلفزيوني تحت عنوان ” Wizards Of Waverly Place”، حيث أشادت بها معتبرةً إياها مثالًا يحتذى به لفتاة لاتينية حققت حلمها ووصلت إلى مكانة رائعة، فتاة غير اعتيادية بشعر أشقر وعيون زرقاء.

ووفي الوقت نفسه، رصدت هي وحبيبها السابق المغني الكندي جاستن بيبر “23 عاما”متوجهان إلى مطار لوس أنجلوس الدولي في سيارة دفع رباعي السوداء، في طريقها الى مكان سري للاحتفال بعيد الحب.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق